الرئيسية / منوعاتية / حين يزعم المصطفى بن علي أن الأوضاع في “المنعطف”بخير..لكن لا أحد شمّ رائحة هذا الخير

حين يزعم المصطفى بن علي أن الأوضاع في “المنعطف”بخير..لكن لا أحد شمّ رائحة هذا الخير

 

 

سكوبريس ـ متابعة

لمن فاته متابعة حلقة “بلا زواق” على أمواج راديو أصوات”، ذات  مساء يوم جمعة 5 أبريل 2019 ، فقد  عمل أو عمد المصطفى بن علي، الأمين العام ل”جبهة القوى الديموقراطية”، والمشرف على تسيير جريدة “المنعطف” ـ التي اتخذت منعطفا لا يعرف أحد ، من العاملين فيها ،إلى أي قاع ستسقرـ  على إقحام الصحافيين وباقي العاملين بالجريدة في صراعه مع الحركة التصحيحية داخل الحزب، من باستغلاله لبيان وقَّع عليه، عن حسن نية ، بعض الصحافيين والعاملين ( وليس كلهم) وُجِّهَ لوزارة الاتصال بشأن التوصل ببطاقات الصحافة التي احتجزتها لأسباب تتعلق بتوقف الجريدة عن الصدور، قبل أن تفرج عنها لاحقا.

الحقيقة التي لم تعد تخفى على أحد، ولا يمكن لغربال بن علي ولا مظلته أن تخفيها، فتتمثل في أن لا أحد يثق بما صرح به مسير الجريدة بن علي في الحلقة الإذاعية المذكورة من أن أحوال الصحافيين والعاملين بالجريدة بخير. كيف يشعر هؤلاء الصحفيون وأولئك العاملون أنهم ب”خير” ولم يروا أيّ “خير” من هذا المسيّر الذي يتحدث عن “الخير”؟ كل ما هناك هو أنهم يعتبرون أن ما أورده بن علي في حديثه مناقض للحقيقة والواقع؛ بل يأتي في سياق صراعه مع معارضين له في الحزب، يتهمونه بسوء التسيير، ودفع الجريدة نحو الإفلاس.

بالنسبة لقضية حجز بطاقات الصحافة في وزارة الثقافة والاتصال، فهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها ذلك.. وهذا يعرفه سائر الزملاء الصحفيين .. وكل ما هنالك أن بن علي طلب من الصحافيين التوقيع على بيان أعدّه، هو شخصيا، يقول فيه إن الصحفيين (في المنعطف) معبؤون لإخراج الجريدة وإتمام مسيرتها الإعلامية..و…و…، على أساس تسليم هذا البيان للوزارة في محاولة لإقناعها أن الجريدة غير متوقفة، وأن الصحافيين يعملون بها..لتفرج لهم عن بطاقة الصحافة المهنية. وقد استغرب الصحفيون ، ب”المنعطف “حين عرفوا  أن مسير الجريدة ( بن علي) الذي يواجه مشاكل داخل الحزب مع معارضيه، قام بعمليته تلك في محاولة  للزّج بالصحفيين في معركته مع معارضيه.

ما لا يريد بن علي أن يعرفه هو أن الطاقم الصحفي بجريدة “المنعطف” ما زال متشبثا بجريدته رغم السنوات العجاف التي تمر منها منذ عدة سنوات ، وزادت حدة مع مجيئ المسير الجديد للحزب  ولجريدة الحزب.. لكن الزملاء في “المنعطف” لا يقبلون توظيفهم في صراع سياسي هم في منأى عنه؛ أو رسم صورة مغايرة تماما لحالة التردي التي أصبح عليها واقع الحال منذ تولي هذا الرجل تدبير أمور هذه الجريدة التي يفوق عمرها العقدين.

إن الجسم الصحفي المغربي يعرف أن بن علي دبّج بيانه  في محاولة لإقناع الوزارة أن الأمور على ما يُرام داخل جريدة “المنعطف”، وبالتالي دفع الوزارة (ياسلام !!) لتفرج عن بطاقات الصحافيين، وكأن مصالح الوزارة، ومختلف الصحفيين، من مختلف الصحف والمواقع، لا يعرفون حقيقة التردي الأسوأ في تاريخ “المنعطف”.

نقول للسيد بن علي ،الذي أصبح يُدير الجريدة بعد إدارته للحزب ، أن الصحفيين  والعاملين بشكل عام في هذه الجريدة، يعيشون أزمة اجتماعية عميقة منذ توليه تدبير الأمور بعد وفاة المرحوم التهامي الخياري؛ بدليل : أداء غير منتظم للأجور التي وصل التأخر في صرفها إلى 15 شهرا رغم حصوله ، كل سنة ، على الدعم المخصص للصحافة؛ إصدار غير منتظم للجريدة ، فلا هي يومية ولا أسبوعية ولا دورية ولا حتى شهرية .. كل يوم هي في حال ؟؟ اختلالات في التدبير، نقل التسيير الإداري والمالي الى مقر الحزب، إلى جانب عدم أداء مستحقات الضمان الاجتماعي لسنوات.. مما تسبب في حرمان طاقم الجريدة من التغطية الصحية، علما أنه يوجد فيها من يعانون من أمراض مزمنة

بعد هذا.. أي حديث عن الحكامة والديمقراطية والنزاهة والشفافية والديمقراطية والمساواة و…و…كلام فارغ ..فارغ ..بدون معنى ولا مبنى.

 

 

عن Scoopress

تحقق أيضا

المغرب يأخذ علما استقالة هورست كوهلر

هورست كوهلر سكوبريس.ما ـ متابعة أفاد بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بأن المملكة المغربية أخذت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Using cookies
هذا الموقع يستعمل الكوكيز من أجل استعمال أفضل. إذا استمرّيت بالتصفح فإنك توافق على قبول ملفات تعريف الارتباط المشار إليها، وقبول سياسة الكوكيز.