الرئيسية / قضايا وحوادث / نداء من الشبكة المغربية للتحالف المدني للشباب

نداء من الشبكة المغربية للتحالف المدني للشباب

 سكوبريس.ما

وجهت الشبكة المغربية للتحالف المدني  للشباب نداء إلى رئيس الحكومة ،و إلى  رؤساء  الجماعات الترابية ، ووزير التربية الوطنية و التعليم العالي و التكوين المهني ،ووزير الداخلية،  وولاة وعمال صاحب الجلالة، و مدراء الأحياء الجامعية ،وجمعية رؤساء الجهات، والجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات ، بشكل مستعجل،  التدخل لفائدة التلاميذ المتفوقين في امتحانات البكالوريا ،من خلال تغطية بعض المصاريف الضرورية للتنقل و الإقامة  من أجل اجتياز مباريات الولوج إلى المعاهد والمدارس و الكليات ذات الاستقطاب المحدود ، والتي تتواجد في مدن  محددة  بعيدة عن مناطقهم .

أعضاء من الشبكة المغربية للتحالف المدني للشباب

 ونبّه بلاغ الشبكة ، الذي توصلنا بنسخة منه ، إلى أن هذا المعطى  يشكل عبئا كبير على الأسر المعوزة،مما يدفع حالات كثيرة منها إلى صرف النظر عن تحقيق حلم أبنائها المبني على الاستحقاق   لعدم قدرتها على تغطية  حجم هذه المصاريف ،الشئ الذي يؤدي إلى حرمانهم من فرصة اجتياز العديد من هذه المباريات لظروف اجتماعية صعبة.

 وتؤكد الشبكة ،في بلاغها ، أن دور المؤسسات الرسمية و المجتمع المدني مهم  في طرح هذا الموضوع بحس تضامني و اجتماعي وإنساني، وتجاوز الإكراهات التي يطرحها المجال  من أجل ضمان الحد الأدنى من  المساواة و تكافؤ الفرص  الذي  يصطدم بمنطق الفوارق المجالية و الهشاشة الاجتماعية التي تكبل طموحات هذه الفئات من التلاميذ .

 وتأمل الشبكة أن يجد هذا النداء تفاعلا و تجاوبا من قبل الفاعلين  من أجل فتح فرص التنافس بين جميع أبناء المغاربة  دون حيف أو تمييز أو فوارق  اجتماعية أو مجالية .

 كما تدعو الشبكة الحكومة إلى توسيع شبكة المعاهد و المدارس العليا ، والكليات ذات الاستقطاب المحدود على جميع جهات المملكة ، لتفادي ما يطرحه البعد المجالي من مصاريف صعبة على الأسر في ظل ضعف الطاقة الاستعابية للأحياء الجامعية، و ضعف منح الطلبة أمام ما تتطلبه تخصصات معينة من مصاريف دراسية كبيرة تتجلى في المراجع ، و مصاريف الكراء ، و التغذية

 

 

عن Scoopress

تحقق أيضا

أمريكا تُسقط طائرة إيرانية في مضيق هرمز

سفينة هجومية أمريكية سكوبريس.ما متابعة أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن البحرية الأمريكية أسقطت، اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Using cookies
هذا الموقع يستعمل الكوكيز من أجل استعمال أفضل. إذا استمرّيت بالتصفح فإنك توافق على قبول ملفات تعريف الارتباط المشار إليها، وقبول سياسة الكوكيز.