الرئيسية / رياضية / بلاغ نادي “الطاس”: تسليط الضوء على العراقيل التي تهدف لوقف مسيرة الفريق العريق

بلاغ نادي “الطاس”: تسليط الضوء على العراقيل التي تهدف لوقف مسيرة الفريق العريق

فريق”الطاس”في سبعينيات القرن العشرين..والزمن الجميل للفريق

سكوبريس.ما

أصدر نادي الاتحاد الرياضي البيضاوي (طاس) بلاغا أفاد فيه أنه فوجئ ، خلال الندوة الصحفية التي نظمت يوم الأحد 08 شتنبر2019، ابتداء من الساعة الرابعة بعد الظهر، بمقر النادي بالمركب الرياضي العربي الزاولي بالدار البيضاء، من أجل تسليط الضوء على المشاكل التي تعترض الفريق، والعراقيل التي تلاحقه من طرف رئيس مقاطعة عين السبع، فوجئ بمجموعة من الأشخاص يقتحمون قاعة الندوة، منهم أعضاء بجمعيات زج بهم عبر الإشاعات في صراع مع النادي، وآخرين عبارة عن كائنات انتخابية من “بلطجية” رئيس مقاطعة عين السبع.

وأوضح البلاغ ، الذي توصلنا بنسخة منه، ويحمل توقيع أحمد طالب ،الناطق الرسمي باسم الاتحاد البيضاوي ، أن ما وقع بالأمس (الأحد) يؤكد لكل من لازال لديه شك، بما فيها السلطات المسؤولة، أن رئيس مقاطعة عين السبع لا تهمه مصلحة المنطقة، التي للأسف يمثلها على مستوى البرلمان، بقدر ما يهمه المصلحة الذاتية، والاستمرار على رأس المقاطعة، موضحا أن تسخير رئيس المقاطعة مجموعة من المحسوبين عليه لإثارة الفوضى، دليل آخر على العراقيل التي ينصبها في طريق فريق الاتحاد البيضاوي، ومحاولة لاستعراض القوة عبر بلطجيته، وزرع الفتنة، في أسلوب ظننا أن زمنه انتهى، خاصة مع التوجهات التي طالما ألح عليها ملك البلاد جلالة الملك محمد السادس نصره الله، والذي طالما دعا إلى الرقي بالعمل السياسي، فيما أن رئيس مقاطعة عمر يبدو أنه ما زال يحن إلى زمن البلطجة والفتنة، اللتان لن يخدما الوطن بقدر ما يسيئان له.

وأضاف بلاغ “الطاس” أن الاتحاد البيضاوي كان، من خلال الندوة الصحفية، يريد إيصال صوته، الذي بح، إلى الرأي العام، بعد أن وجد نفسه، يقاوم تعنت رئيس مقاطعة عين السبع، لكن للأسف حرم الفريق حتى من هذا الحق، الحق في التعبير عن تظلمه، حيث وجد رئيس المقاطعة حاضرا من خلال بلطجيته لإسكات صوت فريق عريق له تاريخ عريق، قاوم الاستعمار ، ولن يرضخ اليوم لجبروت “مسؤول” يحاول إقباره، مشيرا من ناحية ثانية ،إلى أن إدارة ومسؤولي الاتحاد البيضاوي التزموا الهدوء وعملوا على توضيح موقفهم، وهم واعون تمام الوعي بما كان يدبره رئيس المقاطعة من خلال بلطجيته بالزج بالفريق في صراع واختلاق معركة وعراك، وهو الهدف الذي لم يتحقق له، وخاب أمله ليسخر أحد أتباعه، في تمثيلية “بايخة” بالادعاء أنه اعتدي عليه.

وأكد البلاغ أن الاتحاد البيضاوي فريق رياضي، ولا علاقة له بالسياسة، ولا مصلحة سياسية له، وهدفه هو توفير شروط ممارسة رياضية تستجيب لدفتر التحملات كما باقي فرق البطولة الاحترافية، والذين وجدوا الدعم من المنتخبين في مناطقهم، إلا منطقة عين السبع، حيث ينصب رئيس المقاطعة كل العراقيل في وجه الفريق.

ولم يفت البلاغ أن يعبر عن أمنيته من أن توقف السلطات هذه المهزلة، لأن كل من حضر، من خارج فريق الاتحاد البيضاوي، هم من المحسوبين على رئيس المقاطعة ومسانديه في الحملات الانتخابية.

كما وجه النادي تظلمه إلى وزير الداخلية، وإلى رئيس الجماعة الحضرية للدار البيضاء، لوقف تعنت رئيس المقاطعة، واستمراره في عرقلة عمل الفريق..

عن Scoopress

تحقق أيضا

النتائج الأولية لانتخابات تونس:قيس والقروي المعتقل في المقدمة وعزوف واضح للشباب

من سيتربّع على هذا الكرسي بقصر قرطاج..قيس أم القروي؟؟ سكوبريس.ما ـ متابعة أعلنت الهيئة العليا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Using cookies
هذا الموقع يستعمل الكوكيز من أجل استعمال أفضل. إذا استمرّيت بالتصفح فإنك توافق على قبول ملفات تعريف الارتباط المشار إليها، وقبول سياسة الكوكيز.