الرئيسية / دوليّة / اختتام أشغال المؤتمر الإسلامي الثامن لوزراء البيئة باعتماد خطة عمل المرحلة المقبلة

اختتام أشغال المؤتمر الإسلامي الثامن لوزراء البيئة باعتماد خطة عمل المرحلة المقبلة

الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة إيسيسكو

سكوبريس.ما

اختتم  المؤتمر الإسلامي الثامن لوزراء البيئة، الذى انعقد يومى 2 و3 أكتوبر 2019 بمقر المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، بالرباط، تحت شعار “دور العوامل الثقافية والدينية في حماية البيئة والتنمية المستدامة”، أشغاله بالمصادقة غلى مجموعة من القرارات تتعلق بأجندة عمل المؤتمر للمرحلة المقبلة، وانتخاب المكتب التنفيذى للمؤتمر للعامين المقبلين.

بالنسبة لتشكيل المكتب التنفيذى الإسلامي للبيئة ، فقد آلت الرئاسة إلى المملكة العربية السعودية، ومهام الأمانة العامة للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) ، وفي عضوية المكتب  دولة الإمارات العربية المتحدة، الجمهورية التونسية، جمهورية الصومال الفيدرالية عن المنطقة العربية؛ وبوركينا فاسو،جمهورية سيراليون، وجمهورية غامبيا عن المنطقة الأفريقية؛ وعن المنطقة الآسيوية، جمهورية أوزبكستان، وجمهورية سورينام، وماليزيا.

وقرر المؤتمر اعتماد “مشروع استراتيجية تفعيل دور العوامل الثقافية والدينية في حماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة في العالم الإسلامي”، ودعوة الدول الأعضاء إلى إيلاء مزيد من الاهتمام للعوامل الثقافية والدينية عند وضع الخطط والاستراتيجيات الوطنية، بما يستجيب لاحتياجاتها ويتوافق مع أولوياتها؛ ووضع خطة تنفيذية للاستراتيجية بالتعاون مع المنظمات الوطنية والإقليمية والدولية والمؤسسات ذات الصلة في العالم الإسلامي وخارجه.

كما اعتمد المؤتمر “مشروع وثيقة توجيهية بشأن تعزيز دور الشباب والمجتمع المدني في حماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة”، والمعايير التي تحكم قواعد التعاون مع المنظمات غير الحكومية، كما اعتمدتها قمم منظمة التعاون الإسلامي ومؤتمراتها الوزارية، مع دعوة الدول الأعضاء إلى تعزيز أدوار الشباب والمجتمع المدني عند تنفيذ الخطط والاستراتيجيات الوطنية للتنمية المستدامة، بما يتوافق والتشريعات والمرجعيات والمبادئ والتوجهات المعتمدة والمعمول بها في الدول الأعضاء.

وتم اعتماد “تقرير الإيسيسكو حول الخطة التنفيذية للحد من مخاطر الكوارث الطبيعية وإدارتها في الدول الأعضاء”، ودعوة الدول الأعضاء إلى تفعيل الإجراءات والتدابير للحد من مخاطر الكوارث الطبيعية، والتعاون مع المؤسسات الدولية والإقليمية ذات الصلة.

فيما يتعلق بموضوع المدن الإسلامية الصديقة للبيئة، تم اعتماد تقرير برنامج الاحتفاء بعواصم العالم الإسلامي الصديقة للبيئة، واختيار مدينة أكادير في المملكة المغربية، ومدينة نور سلطان جمهورية كازاخستان ،عاصمتين صديقتين للبيئة في العالم الإسلامي لسنتي 2020-2021، واعتماد مدينة كمبالا في جمهورية أوغندا، عاصمة صديقة للبيئة في العالم الإسلامي عن المنطقة الأفريقية لسنتي 2020-2021، ومدينة القدس الشريف عاصمة دائمة صديقة للبيئة في العالم الإسلامي؛وتكليف المدير العام للإيسيسكو بإعداد جدول الاحتفاء بعواصم العالم الإسلامي الصديقة للبيئة إلى نهاية 2030.

في هذا السياق،اعتمد المؤتمر التقرير الخاص بجائزة المملكة العربية السعودية للإدارة البيئية في العالم الإسلامي، مجددا الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين على تفضله بإحداث هذه الجائزة وموافقته بتوسيع نطاقها لتشمل العالم الإسلامي ، وتكليف الإيسيسكو بأمانتها العامة من أجل ترسيخ المفهوم الواسع للإدارة البيئية وتعزيز التنمية المستدامة في الدول الأعضاء، وأشاد المؤتمر بجهود التنسيق بين الإيسيسكو والهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في المملكة العربية السعودية في حسن الإعداد للدورة الثانية للجائزة.

وحول مشروع إنشاء “الأكاديمية الإسلامية للبيئة والتنمية المستدامة” ،قدم المؤتمر الشكر للمملكة المغربية، ممثلة في وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، على التقدم المحرز في إنشاء مقر الأكاديمية بالرباط، والتزامها باتخاذ التدابير الفنية والتنظيمية اللازمة لانطلاقها، بالتنسيق مع منظمة الإيسيسكو في هذا الشأن.

إلى جانب هذا، اعتمد المؤتمر مشروع “إنشاء الشبكة الإسلامية للعمل البيئي والتنمية المستدامة” في إطار الإيسيسكو، مع دعوة المؤسسات والسلطات العامة، ذات الصلة في الدول الأعضاء، والمنظمات الدولية والإقليمية الموازية، إلى التعاون مع الشبكة لتعزيز العمل الإسلامي البيئي المشترك.

كما تم اعتماد التقرير حول جهود الإيسيسكو في مجال البيئة والتنمية المستدامة بين الدورتين السابعة والثامنة للمؤتمر الإسلامي لوزراء البيئة، ودعوتها إلى التنسيق والتشاور مع جهات الاختصاص في الدول الأعضاء والهيئات الوطنية والإقليمية والدولية المختصة، بما يساهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ويعزز العمل البيئي الإسلامي المشترك.

تجدر الإشارة إلى أن الدورة التاسعة للمؤتمر،ستتم بمقر الإيسيسكو فى الرباط ،في شهر أكتوبر 2021.

 

عن Scoopress

تحقق أيضا

سيدي قاسم: إغلاق القاعة المغطاة بعد إغلاق ملعب العقيد العلاّم؟؟؟

سكوبريس.ما لا حديث للجمهور الرياضي بمدينة سيدي قاسم، والمواطنين بصفة عامة ، إلا عن خبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Using cookies
هذا الموقع يستعمل الكوكيز من أجل استعمال أفضل. إذا استمرّيت بالتصفح فإنك توافق على قبول ملفات تعريف الارتباط المشار إليها، وقبول سياسة الكوكيز.