الرئيسية / إعلامية / شعب الحِراك يريد معرفة الحقيقة: من أحرق القبائل؟ من قتل الشاب جمال وهو بين أيدي الشرطة..؟ ومن هو العدوّ الحقيقي للجزائريين..؟؟

شعب الحِراك يريد معرفة الحقيقة: من أحرق القبائل؟ من قتل الشاب جمال وهو بين أيدي الشرطة..؟ ومن هو العدوّ الحقيقي للجزائريين..؟؟

 
مشهد من حرائق الغابات في منطقة القبائل التي خلفت قتلى وخسائر مادية كبيرة
سكوبريس
‏سجّل المراقبون  أن جلالة الملك ‎محمد_السادس، لم يذْكر، في خطاب “ثورة الملك والشعب”، إطلاقا، إسم ‎الجزائر.
كما تابع رواد الفضاء الأزرق الفايسبوكي داخل الجزائر وخارجها، تجاهُل العاهل المغربي، بحكمته، بُؤس الجنرالات وتبون، وانتظاراتهم ما سيأتي في الخطاب الملكي ،الموَجّه للشعب المغربي في ذكري “ثورة الملك والشعب”، ليبنُوا عليه، كعادتهم، اتهاماتهم التي لم يعد يصدّقها حتى الحمقى.
لكن الملك الحكيم لا يرد على حمقى أصبح شغلهم الشاغل ،في كل ساعة ويوم..توجيه اتهامات للمغرب بإشعال الحرائق، و”التآمر” على الجزائر!والاعتداء عليها..و..و… وقال رواد منصات التواصل أن من شأن التجاهل الملكي أن يعمِّق حُمق الحمقى.
في تفس السياق، تقوم عصابة جنرالات ‎الجزائر، منذ أيام، بضجة إعلامية سخيفة لم تقنع حتى مُعِدِّيها ومُخرِجيها ، وأخفقت صحافة العسكر في تحويل انتباه الشعب الجزائري نحو “العدُوّ الكلاسيكي” (المغرب) والرأي العام الدولي، عن المسؤولية المباشرة للعصابة في الحرائق التي اجتاحت منطقة ‎القبائل ومقتل الشاب جمال من طرف مخابرات نظام الثكنة.
 بل إن المواطنين الجزائريين أصبحوا يسخرون من تهم “إشعال الحرائق”، و”الإرهاب”، و”التآمر”.. الخيالية التي تحاول عصابة الجنرالات إلصاقها بالمغرب.
لذلك ،فإن شعب ‎الحراك يريد الحقيقة حول:
مَن هي الأيدي الإجرامية داخل العصابة التي أشعلت، في وقت قصير، أكثر من 70 حريقا في عدة مناطق بمنطقة القبائل؟ ولماذا تأخرت العصابة في التدخل، وتركت المواطنين وحدهم يواجهون جهنم؟ ولماذا لم تقم عناصر الشرطة بحماية الشاب جمال وهم يتفرجون على عملية قتله ،ثم حرقه ثم سحله، ثم التمثيل بجثته.؟؟؟

عن Scoopress

تحقق أيضا

اتحاد الفتح الرياضي: تداريب استعدادا للمشاركة في البطولة العربية للأندية بالإسكندرية

اتحاد الفتح الرباطي لكرة السلة سكوبريس أعلن المكتب المسيّر لفرع كرة السلة للفتح الرياضي، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *