الرئيسية / قضايا / مقتل جنرال جزائري وأصابع الاتهام تشير إلى شنقريحة وعصابته

مقتل جنرال جزائري وأصابع الاتهام تشير إلى شنقريحة وعصابته

 

الجنرال غريس (يسار الصورة) وشتقريحة

 

سكوبريس

أفاد مصدر إعلامي جزائري أن جنرال في الجزائر تم قتله تزامناً مع يوم إعلان وفاة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

 في هذا الصدد، ذكر موقع “الجزائر تايمز”، أمس الأربعاء 22 شتنبر 2021، نقلا عن مصدر مسؤول، طلب عدم نشر هويته، أن يوم إعلان وفاة بوتفليقة، هو اليوم الذي قُتل فيه  الجنرال عبد الحميد غريس؛ وتم اخنيار هذا اليوم للتغطية على هذا العمل الخطير…

وأوضح محرر الخبر، ح.سطايفي، أن الأخبار تضاربت حول هوية الجنرال المقتول، بين الجنرال بوزيت، والجنرال واسيني، والجنرال عبد الحميد غريس، مشيرا إلى أن هذا الأخير هو في أغلب الظن الذي قُتل طبلة فترة التعذيب إلى جانب ما كان يُضمره له الجنرال شنقريحة، رئيس الأركان،من حقد وضغينة، على خلفية القيمة والصدى الكبيرين للجنرال المقتول، عبد الحميد غريس،في أوسط الجيش .

وأضاف الموقع المذكور أن الجنرال قايد صالح كان يعتبر الجنرال عبد الحميد، “الصندوق الأسود” لصفقات السلاح التي يشتريها الجيش الجزائري، إلى جانب أن هذا الجنرال كان يتمتع بصلاحيات كبيرة داخل الجيش في عهد القايد صالح، مما جعله ـ يضبف الموقع المشار إليه،”مصدر قلق ورعب لشنقريحة” ومن معه ،ليتم التخطيط  ثم التنفيذ من أجل التخلص منه .

 

 

عن Scoopress

تحقق أيضا

ألوان “المغرب الآن”(Morocco Now)..تؤثِّت فضاء ساحة “تايم سكوير” بنيويورك

سكوبريس تؤثِّت العلامة الاقتصادية الجديدة للمغرب “Morocco Now” (المغرب الآن)، المباني العملاقة  المطلَّة على ساحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *